تأثير الغازات الدفيئة على المنظومة البيئية

Print pagePDF pageEmail page

الإحترار العالمي لا ينكر والزيادة في إنبعاثات الغازات الدفيئة سيكون لها أثر عميق مناخياً وبيئياً و إجتماعياً بشكل عالمي، فالعالم يعانى من آثار تغير المناخ والإرتفاع الملحوظ فى درجة حرارة الأرض مما جعل الجميع يلتف لمواجهة تلك المشكلة ومحاولة حلها والتكيف معها وفى هذا المقال سوف نستعرض سوياً أسباب الاحتباس الحرارى وتأثيره على كوكب الارض.

فالإحتباس الحرار ى ظاهرة ناتجة من إنبعاثات بعض الغازات الدفيئة مثل غاز الميثان وثانى أكسيد الكربون وبعض أكاسيد النيتروجين، وهذه الغازات موجودة بنسب طبيعية فى الغلاف الجوى المحيط بالأرض ووجودها ضرورى لجعل الحياة ممكنة على سطح الأرض، ولكن الثورة الصناعية بداية من سنة 1800 كانت السبب الرئيسى فى زياده معدلات تواجد هذه الغازات فى الغلاف الجوى مما أثر سلباً على درجة حرارة الأرض وجعلها فى ازدياد.

تمتص الأرض حرارة الشمس وطبيعياً تشع نفس كمية الحرارة التى امتصتها حتى تظل الأرض محتفظة بدرجة حرارتها ثابتة ولكن وجود الغازات الدفيئة بنسب متزايدة عن الطبيعى فى الغلاف الجوى جعلها تمنع خروج جزء من الحرارة المنبعثة من الأرض وتعكسها مرة أخرى على كوكب الأرض مما زاد من درجة حرارة الهواء الملامس للأرض وبالتالى تزداد درجة الحرارة ولذلك سميت هذه الغازات بالغازات الدفيئة.

رغبة الإنسان فى التطوير والتقدم الإقتصادى والحياة الأكثر رفاهية كانت السبب الأساسى وراء تغير المناخ. فالحياة فى هذا العصر أصبحت تتسم بالسرعة وسهولة التواصل وحرية التنقل فنلاحظ كمية السيارات والتكيفات والأجهزة الكهربائية العديدة التى نستخدمها فى حياتنا اليومية وكمية المصانع وطاقتها الإنتاجية وغيرها ، كل ذلك يزيد من كميه الإنبعاثات ويأثر فى تغير المناخ فالتقدم والرفاهية سلاح ذو حدين.

ولتغير المناخ تأثير على شتى مجالات الحياة ومنها :

 

 

مصادر المياه:

درجات الحرارة المرتفعة تزيد من نسبة تبخر المياه الموجودة في الجو ، مما يؤدي إلى زيادة قدرة الجو على حمل المياه .هذا يسبب حدوث مواسم جريان مبكرة و قصيرة و زيادة في المواسم الجافة . كما أن زيادة التبخر يقلل من مستويات الرطوبة في التربة والتي بدورها تزيد من نسبة تكرار الجفاف الحاصل في المنطقة وزيادة أرجحية حدوث التصحر . بالإضافة إلى نقصان نسبة الرطوبة في التربة أيضاً و حدوث إنخفاض في نسب الترشيح مما يؤدي إلى إنخفاض معدل التغذية في المياه الجوفية .

التغير المناخي أيضاً يؤثر على مستويات البحر حيث أن إرتفاع مستويات سطح البحر قد يؤدي إلى إنخفاض في طبيعة و وفرة المياه في المناطق الساحلية، إرتفاع مستويات سطح البحر قد يؤثر سلباً على نوعية المياه الجوفية من خلال تسرب المياه المالحة إليها . بالإضافة إلى ذلك إرتفاع مستوى سطح البحر يؤثر على دورة المياه تحت سطح المناطق الساحلية  مما يؤدي إلى إنخفاض تدفق المياه العذبة و قلة نسبة المساحات المائية العذبة .وهناك تزايد في تسجيلات الجفاف المتكررة ، كما أن توافر المياه من المتوقع أن ينقص بنسبة 30-50% بحلول عام 2050.

 

الصحة:

زيادة درجة حرارة الأرض يأثر سلباً على جودة الهواء ويجعله قادر أكثر على نقل الأمراض ومضاعفاتها. حيث يؤثر تغير المناخ فى زيادة الفيضانات والجفاف والعواصف وهذا ما نلاحظه على كوكب الأرض فى الفترة الأخيرة.

الزراعة:

الحرارة العالية والفيضانات والجفاف الذى يتسبب فيه تغير المناخ يقلل من ناتج المحصول للأرض ويقلل من جودته حيث أن زيادة نسبه غاز ثانى أكسيد الكربون فى الهواء يجعل النباتات تنمو بسرعة ولكن بجودة أقل.

الغابات:

وجود الغابات يأثر أيجابياً فى امتصاص غاز ثانى أكسيد الكربون وبالتالى تقليل نسبته فى الهواء. ولكن الأحتباس الحرارى يزيد من حوادث حريق الغابات.

 

ومن الآثار السابقة يتضح لنا أننا أصبحنا نعانى جميعاً من آثار الأحتباس الحرارى وأنه يجبب التخفيف من هذة الآثار أو التكيف معها لضمان التنمية المستدامة للأجيال القادمة.

ويمكننا التخفيف من آثار الإحتباس الحرارى وتقليل نسبة الغازات الدفيئة المتصاعدة باستمرار عن طريق الحفاظ على الغابات وزيادة المسطحات الخضراء و التخلص الآمن بالدفن الصحى للغازات الدفيئة ومراجعة الصناعات التى تنتج  كمية كبيرة من الغازات الدفيئة واستخدام وقود بديل صديق للبيئة، وتقليل استخدام المبيدات.

ولكن التخفيف من الانبعاثات ليس فقط الحل فيجب أيضا التكيف مع التغيرات المناخية التى اصبحت ملموسة بالنسبة لنا جميعاً فيجب التخطيط لكيفية حماية المناطق المنخفضة من خطر الفيضانات و زراعة المحاصيل التى تتحمل الحرارة والجفاف زيادة كفائة مكيفات الهواء لتقليل استهلاك الكهرباء فى أوقات الذروة بفصل الصيف وغيرها من الأشياء التى يجب مراعتها للتكيف مع ظاهرة تغير المناخ.

المراجع :

501 IPCC: INTRODUCTION TO CROSS-CUTTING ISSUES

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *